×

أخر الأخبار

بوتين: روسيا وشركاؤها لا يقبلون بسلوك الغرب الرافض للتنوع الحضاري والثقافي

  • 15-05-2024, 11:07
  • 25 مشاهدة

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا وشركاءها لا يقبلون بالوضع الحالي في العالم عندما يسعى الغرب إلى منع التنوع الحضاري والثقافي والسماح للدول باختيار حلفائها.

وأوضح بوتين في حوار مع وكالة الأنباء الصينية شينخوا قبيل زيارته الرسمية المقررة للصين أن “الأرض هي مهد الإنسانية ووطننا المشترك، ونحن جميعا سكانها ومتساوون، وأنا متأكد من أن وجهة النظر هذه تتشاركها غالبية الناس على هذا الكوكب”، مضيفاً: إن “البلدان الغربية التي تعتبر نفسها تنتمي إلى ما يسمى بالمليار الذهبي لا تعتقد ذلك ولا تؤمن به”.

وأشار إلى أن “النخب الغربية بقيادة الولايات المتحدة ترفض احترام التنوع الحضاري والثقافي، وترفض القيم التقليدية التي تشكلت على مدى قرون”، لافتاً إلى أن الدول الغربية في محاولتها الحفاظ على هيمنتها العالمية، انتحلت لنفسها الحق في أن تملي على الشعوب الأخرى من يمكنهم أن يكونوا أصدقاء لها ومن يتعاونون معها أو لا يتعاونون.

وأضاف: إن “الغرب يمنع الدول الأخرى من حقها في اختيار منوال التنمية، ولا تؤخذ المصالح بعين الاعتبار كما كان الحال في الماضي، فهو يسعى جاهدا لضمان رفاهيته على حساب الدول الأخرى ويلجأ إلى الأساليب الاستعمارية الجديدة لتحقيق ذلك”، مؤكداً أنه من الطبيعي ألا يناسب هذا الوضع روسيا وشركاءها.

وأشاد بوتين بالموقف الصيني تجاه تسوية النزاع في أوكرانيا، وقال: إن الأفكار التي وردت في الخطة الصينية للتسوية في أوكرانيا، والتي تقدمت بها بكين في عام 2023 “تدل على السعي الصادق لأصدقائنا الصينيين إلى المساهمة في استقرار الوضع”، معرباً عن أسفه لعدم تأييد أوكرانيا ورعاتها الغربيين لتلك المبادرة.

كما نوه بوتين بالعلاقات التجارية والاقتصادية بين روسيا والصين التي تتطور بوتائر سريعة وتظهر صموداً مستمراً أمام التحديات الخارجية والأزمات لصالح علاقات اقتصادية متكافئة ومتبادلة المنفعة.