×

أخر الأخبار

سلوك غذائي يزيد خطر الإصابة بالسكري

  • 19-06-2024, 18:32
  • 37 مشاهدة

كشفت دراسة بحثية صادمة نشرها موقع "ميرور" البريطاني أن الأشخاص الذين لا يستطيعون مقاومة رش الملح على طعامهم قد يزيدون من فرص إصابتهم بمرض السكري من النوع الثاني بنحو 40%.

بمعنى أن الإكثار من الملح لا يشكل مصدر قلق لضغط الدم فحسب، بل يعتقد العلماء الآن أنه مرتبط بخطر الإصابة بمرض السكري أيضًا، لأن إضافة الملح يشجعك على تناول المزيد؛ ما يؤدي بدوره إلى السمنة ومرض السكري من النوع الثاني.

في الوقت الحالي في المملكة المتحدة، هناك 4.3 مليون شخص تم تشخيص إصابتهم بمرض السكري، معظمهم مصابون بالنوع الثاني، وهذا هو النوع الذي يأتي نتيجة اتباع نظام غذائي مراوغ والتكاسل أكثر من اللازم.

وقد ينضم 2.4 مليون بريطاني آخر إلى نادي مرضى السكري إذا لم يكونوا حذرين، وكان بعض العلماء من جامعة تولين يقومون بغربلة كنز البيانات في البنك الحيوي في المملكة المتحدة، وراقبوا 400 ألف شخص على مدار نحو اثني عشر عامًا، وشاهدوا أكثر من 13 ألفًا يسيرون نحو فخ مرض السكري من النوع الثاني.

وبالمقارنة مع أولئك الذين نادرًا ما يتناولون الملح، فإن احتمالات تشخيص هؤلاء الذين يتناولون الملح في بعض الأحيان أو عادة أو دائماً ارتفعت 13%، و20%، و39%، وهو ما يعتبر إشارة خطرة.

وقد رمى الدكتور لو تشي، الذي يرأس الفريق في كلية الصحة العامة والطب الاستوائي بجامعة تولين، قنبلة عندما قال: "نحن نعلم بالفعل أن الحد من تناول الملح يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم، ولكن هذه الدراسة تظهر للمرة الأولى أن إزالة الملح من المائدة يمكن أن يساعد في منع الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني أيضًا".

وتربط الدراسة، التي نُشرت في مجلة "إجراءات مايو"، بين تناول الملح بشكل معتاد وزيادة مؤشر كتلة الجسم وزيادة نسبة الخصر إلى الورك، وفقًا لتقرير "جلوسيسترشاير لايف".

ويزعم البروفيسور تشي أن المشكلة الجذرية ليست الملح في حد ذاته، بل إنه يدفع الناس إلى تناول وجبات أكبر حجمًا؛ ما يمهد الطريق للسمنة والالتهابات.

وسلط الضوء على الخطط المستقبلية لإجراء تجربة سريرية لرصد تأثيرات استهلاك الملح بشكل مباشر، وقال: "إنه ليس تغييرًا صعبًا، ولكن يمكن أن يكون له تأثير هائل على صحتك"